‏اهتمام كبير للرئيس الزُبيدي باسر الشهداء حفظه الله اهتماماً ملحوظاً بأسر الشهداء في عموم مناطق الجنوب

انفوجرافيك يوضّح أبرز أعمال تأهيل وتأثيث وتشغيل مستشفى الشهيد الدفيعة ببيحان وأبرز الأجهزة التي قامت بتوفيرها #مؤسسة_خليفة_بن_زايد_للأعمال_الإنسانية

انفوجراف الموجز الأسبوعي لأنشطة وفعاليات السلطة المحلية بمحافظة شبوة، من 1 ألى 4 مايو 2023م.





اخبار رياضية

السبت - 04 مايو 2024 - الساعة 03:08 م بتوقيت اليمن ،،،

قتبان نيوز - عدن - خاص :


توج فريق نادي التلال، يوم امس الجمعة، بكأس الذكرى السابعة لإعلان عدن التاريخي وتأسيس المجلس الانتقالي، بعد فوزه في مباراة ديربي العاصمة لكرة القدم على فريق وحدة عدن والتي أقيمت برعاية المجلس الانتقالي الجنوبي.

وشهدت المباراة التي حضرها أعضاء هيئة الرئاسة، الاستاذ علي عبدالله الكثيري، رئيس الجمعية الوطنية والاستاذ يحيى غالب الشعيبي والأستاذ عبدالرؤوف السقاف،  بالإضافة إلى المهندس نزار هيثم، رئيس الهيئة الشبابية المساعدة، والكريحي كنعان، رئيس دائرة الشباب والرياضة بالأمانة العامة، عرضاً كرنفالياً عبر عن أهمية توحيد الصف الجنوبي من خلال إعلان عدن التاريخي الذي فوض من خلاله الشعب الجنوبي الرئيس القائد عيدروس الزُبيدي بتشكيل كيان سياسي جنوبي واحد لقيادة المرحلة لتحقيق تطلعات شعب الجنوب باستعادة دولته.

وانطلقت المباراة مشتعلة حيث بدأ الفريقان في تبادل الهجمات الخطيرة منذ اللحظات الأولى تسديدات قوية ومحاولات مستمرة لكن دون أن يتمكن أي من الفريقين من افتتاح التسجيل في الشوط الأول انتهت الأمور بالتعادل السلبي عند نهاية الشوط الأول.

في الشوط الثاني، بدأ لاعبو فريق التلال بالظهور بنوايا واضحة لخطف الهدف بهجمات خطيرة تهدد مرمى حارس وحدة عدن وفي أحد اللحظات المشوقة، تمكن اللاعب أبوبكر سالم من تسجيل هدف المباراة الوحيد بتسديدة قوية، استطاع هز شباك بيارق الهاشمي، مما أدى إلى انفجار المدرجات بالهتافات والأهازيج الصاخبة من جماهير فريق التلال ليحاول فريق وحدة عدن العودة في المباراة وتهديد مرمى خصمهم بفرص خطيرة، ولكن دون جدوى لتنتهي المباراة بفوز فريق التلال على وحدة عدن بهدف نظيف.

وفي نهاية المباراة سلم الضيوف الحاضرين كأس الذكرى السابعة لإعلان عدن التاريخي وتسلمها قائد فريق التلال الكابتن محمد حسن العانه.

أدار المباراة طاقم تحكيمي مكون من: جمال عبده (حكم ساحة)محمود ياسين (مساعد أول) عبدالرحمن محمود (مساعد ثاني)فيما كان حكما رابعا علي باسليم ،وقد راقبها الكابتن عماد وجدي ،فيما كان الحكم المعتزل أمين عاشور مقيما للحكام.